ذو الجلباب المخطط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ذو الجلباب المخطط

مُساهمة  river.singer في الأحد سبتمبر 07, 2008 8:51 pm

ذو الجلباب المخطط
فى قريتى الحبيبة
وفى بداية ستينات القرن الماضى , كان عمرى خمس سنوات
أستيقظ عند الفجر , وسط صياح الديكة ,
أصب الماء لجدتى أثناء الوضوء من إبريق نحاسى عتيق
وأرقبها بشغف وهى تصلى ,ثم وهى تقرأ وردها الصباحي على مسبحة تسعة وتسعون حبة
وتبدأ تباشير الصباح تلوح فى الأفق
تزقزق العصافير , يسقط الندى من على أوراق الأشجار مبللاً الأرض الرطبة
وتملأ جدتى كوب من اللبن وتحلية بقطعة سكر كبيرة تكسرها من قمع سكر كبير ثم
تضع فى كوب اللبن أيضا قطعة قشدة
وتأمرنى بحزم أن أشرب الكوب
فأتأفف , ولكن خوفى من قرصتها تجعلنى أتجرع الكوب تجرعا كأنة علقم --!
ويبدأ إخوتى فى الإستيقاظ بعصاة جدتى
فأبدل ملابسى وأرتدى جلبابى المخطط ,وأضع قدمي فى مركوب بال
وتدس جدتى فى يدي قطعة من الفطير محشوة بالزبد-
وبعيدا عن أعين أخوتى تنقدنى نصف قرش !
وتقول فى همس
( هذا لأنك صببت لى ماء الوضوء )
ثم بصوت عال تقول وصية ترددها كل يوم "
سبقك جدك الى الكتاب فأذهب ولا تلعب فىالطاحونة ,ولا تضرب قطة ,واياك وذلك
وبخفة العفريت وشقاوة القردأقفز متوثباإلى خارج الدار
لوح القرآن فى يد , وفى اليد الأخرى قطعة الفطير المحشو بالذبد ,وفى جيب جلبابى
المخطط نصف قرش ,
أقفز متوثبا قفزات سريعة من الدار الى الدرب الصغير الى خارجة مرورا بالطاحونة
فأدور من حولها وأنا أبسمل وأصل الى دكان خاله ذكية فأشترى عسلية وألتهمها سريعا
وأعود ثانية مارا بالطاحونة ثم الدرب الصغير الذى بة دار جدتى ثم دار عم سالم
وبعينين متطلعتين أنظر الى شباك عم سالم فأجده مفتوحا كالعادة ويجلس هو فى أقصى
الحجرة بشعره الأشعث ,وجلبابه الأزرق ,وعيناة تحماق الى الأمام ولا تنظر يمنة أو
يسرة وحدقتاهما أشبة بكرتين سوداوين من الزجاج !
وأتسائل بينى وبين نفسى
لماذا لايخرج عم سالم كباقى الرجال من هذا المنزل الخرب ---؟؟؟
وبصوت عال أقول لة
( إزيك ياعم سالم )
ولا أسمع صوتا ,بل حشرجة كحشرجة المحتضر !!!
وبيدى أضع على حافة النافذة قطعة الفطير المحشوة بالذبد
ولا أنتظر بل أقفز قفزة سريعة بالناحية الأخرى فأتعدى دار عم سالم إلى كتاب جدى
ويستقبلنى جدى بإبتسامة مشعة بالنور والجلال
ويجلسنى بجانبة قائلا فىحب شديد
إنت إبن الغالى
ويبدأ توافد الأولاد الى الكتاب ويجلسون حلقة كبيرة
وتبدأ أصواتهم العالية فى القراءة خلف جدى
وبعد صلاة الظهر ,يبدأ التسميع
وترتفع عصا جدى فى الهواء وتهبط مدوية على أقدام المتلعثمين
ويرتفع البكاء والنحيب أم أنا فلا تقترب منى العصا
أكر ماحفظتة سريعا بصوت لايفهمة أحد
وأسمع أى سورة من الأجزاء الثلاثة التى أحفظها
( جزء عم ,تبارك ,قد سمع )
الآ سورة (والنازعات غرقا )
لم أتمكن من حفظها ولا أدرى مالسر حتى ألآن ؟؟؟
وجدى يغض الطرف عنى ذلك لأنى إبن الغالى
وبعد التسميع يصرفنا جدى فنخرج مهللين فرحين
ويتجمع الأولاد عند نافذة عم سالم يعاكسونة ويمازحونة ويتعلقون بالنافذة
ويمد أحدهم بيده الى قطعة حجر ويهم أن يقذفة بها فأنهاه وتبدأ بيننا مشاجرة
حامية نستخدم الأيدى والأظافر ثم أخيرا نستعين بالألواح فتخرج جدتى سريعا
فتنهى الشجار ويتفرق الأولاد وينصرفوا كالشياطين الى منازلهم
وأرمق عم سالم فأجده جالسا نفس الجلسة لايتحرك
وأسأل جدتى أسئلة متتابعة
لماذا باجدتى لايخرج عم سالم من داره الخربة هذة ؟؟؟
لماذا لايذهب الى الحقل مثل باقى أعمامى ؟؟؟
لماذا لايأكل ولا يشرب ولا ينام ؟؟؟
لماذا لايتكلم ولا يبكى ولايمرض ولا حتى يتثائب ؟؟؟
فتنهانى جدتى فى حسم
وتقسم أننى لوسألت بعد ذلك هذة الأسئلة فلن يكون هناك جواب الآ العصا
فألتزم الصمت متعجبا !
وأخرج الى الشارع الكبير لألعب مع أصحابى واقرانى ,ولا مانع من خلع
جلبابى المخطط والقفز بهمة ونشاط فى الترعة
أسبح بالساعات وأصطاد القراميط وأرجع بها الى جدتى فأنال علقة ساخنة
****************************
وفى ليلة ما أسمع همسا , لقد مات عم سالم
وبهمة شديدة بحضر أعمامى , ويغسلونة ,ويكفنونة ,ويحملونة فى نعشه الى مثواة 0
ويعودون كأنهم تخلصوا من جثة نتنة تجثم على أنفاسهم
لاصوت ,لانواح ,لابكاء ,لاأدرى مالسبب !
وأقف منزويًا فى الدرب الصغير أثناء مرور الجنازة وأبكى بشدة
كنت أنا الوحيد الذى بكى على عم سالم
وبنفس الهمة والنشاط يحضر عمال كثيرون ويبدأون فى هدم دار عم سالم وتسويتها بالأرض
وينقلون طوبها وخشبها وجميع مخلفاتها الى مكان بعيد فلم يتبقى منها طوبة
وتمضى الأيام بحلوها ومرًها
وتتعاقب السنون ,وتنتهى أيام الدراسة ويتم الإنتقال كليةً الى الإسكندرية
وتسقط الزكريات من مخيلتى كما تسقط ثمار الأشجار الناضجة ولا يتبقى إلآ
إبتسامة جدى المشعة بالنور والجلال
عم سالم
النازعات غرقا
كوب اللبن المحلى بالسكر وقطعة القشدة
وتأتى جدتى لزيارتى ثم تقيم عندى إقامة دائمة
وفى ساعة صفا أنتهز الفرصة وأسألها عن قصة عم سالم ,فتهرب من السؤال وتلف
وتغضب ويتغير وجهها وتهددنى بقرصتها المشهورة فأضحك وأمد لها عضدي وأقول
لها
- هاهى ذا ,ولكنى مصمم
ونتيجة لإلحاحى المستمر حزمت أمرها وقررت أن تلقى بنفسها الى الماء !!!وقالت
- ألا تتذكر عندما كنت أنهاك عن ضرب القطط أو اللعب فى الطاحونة !!
قلت على الفور
نعم ياجدتى هذة كانت وصيتك كل يوم !!
قالت وعيناها سابحة فى المجهول
إذن إسمع
************************
كان عمك سالم شابا يافعا ومن أجمل شباب القرية
يتميز بقوة شديدة وملامح خشنة -وفقر مدقع
يتواصل عملة من الفجر حتى المغرب فى حقول العمدة
لايعرف الراحة كما لايعرف الشبع
يعشق أكل أللحم كما يعشق نسمة الهواء التى يتنفسها
يحرم نفسة أياما وأسابيع وتمتد شهورا من أجل رطل من اللحم
يتناولة فى لهفة محمومة
يستعين أصدقائة بة من أجل ري حقولهم ولو فى منتصف الليل فيخرج معهم
مستبشرا جزلا طروبا يؤدى عملة بهمة ونشاط دائمين
وفى ليلة من ليالى الشتاء المقبضة !
إبتاع رطل من اللحم ووضعه على النار حتى نضج
وبنفس الإناء وضعة أمامة ليلتهمة كالعادة
تذكر أنة لم يضع ملحا نهض مسرعا ليأتى بالملح وعند العودة
وجد قط أسود بعينين عسليتين وشارب ضخم يتدلى من فمة قطعة من اللحم
طار برج من عقلة وأنقض علية فى جنون
تناول بلغتة وضربة ضربا شديدا محاولا أن يأخذ قطعة اللحم المدلاة من فمة
والقط يموء بشدة ويقبض بنابية على قطعة اللحم قبضا شديدا
ويزداد جنون عم سالم وبيد يمسك القط وباليد الثانية يحاول أن يسترد قطعة اللحم
ولكن لافائدة ؟
القط يمسك بتلابيب أنيابة قطعة اللحم ويهبش بأظافرة يد سالم
وسيطر على سالم نشوة الجنون المطبق
إلتفت حولة فوجد عصا غليظة فتناولها بسرعة وتقدم إلى القط الرابض فى ركن الحجرة
وهوى بالعصا علية
صرخ القط صرخة مدوية فإنفلتت قطعة اللحم من فمة وبسرعة البرق إنطلق القط ناحية
الباب متخطيا سالم فى قفزات سريعة محمومة خارج الدار
لمح سالم القط وهو يعرج
كانت العصا قد هوت على ساقة
لكن سالم كان شغلة الشاغل قطعة اللحم فأرتمى فوقها وقذفها فى فمة يلوكها وهو يلتفت خوفا
من أن يعود القط ثانية ويأ خذها ولكنة اطمئن وشرع فى تناول باقى اللحم وصدرة يعلو ويهبط
كمن خاض معركة حربية --!
إنتهى من تناول اللحم
وأرتمي على الأرض يغط فى سبات عميق

river.singer
Admin
Admin

عدد المساهمات : 374
تاريخ التسجيل : 22/08/2008
العمر : 33

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falcon-dz.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى